فريق فتيات الإسلام الدعوي


فريق فتيات الاسلام الدعوي مقالات دعوية شبابية ثقافية تعليمية وصور والكثير في اطار اسلامي وبيئة ملتزمة
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
عدد زوار المنتدى

.: عدد زوار المنتدى :.

المواضيع الأخيرة
» مغامرات بيلامى
الأحد 10 أغسطس 2014, 7:56 pm من طرف خادمة الإسلام

» حلقات دورات لغات
الأحد 10 أغسطس 2014, 7:48 pm من طرف خادمة الإسلام

» خمسون طريقة لتعلم طفلك الثقة بالنفس
الخميس 01 أغسطس 2013, 6:29 pm من طرف خادمة الإسلام

» كيف يتغلغل الشيعة في أي مجتمع؟!
الجمعة 15 مارس 2013, 9:49 pm من طرف خادمة الإسلام

» حجاب المرأة
الجمعة 15 مارس 2013, 9:37 pm من طرف خادمة الإسلام

» سبب تعلق الشيعة بمصر
الجمعة 15 مارس 2013, 9:27 pm من طرف خادمة الإسلام

» حكم الأغاني و الموسيقى
الجمعة 15 مارس 2013, 9:24 pm من طرف خادمة الإسلام

»  .,. قصة قصيرة .,.
الأحد 10 مارس 2013, 5:51 pm من طرف خادمة الإسلام

» تحريم الموسيقى للشيخ ابو اسحاق الحويني
الجمعة 22 فبراير 2013, 4:04 pm من طرف انا عيلة سلفبة

» اقرأها ليس لانها رائعه بل لانك سترتااح ..
السبت 02 فبراير 2013, 12:04 am من طرف خادمة الإسلام

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
الساعة الان


شاطر | 
 

 كم أعشقه ღ ღ ღ ღ ღ

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خادمة الإسلام
مديرة ومؤسسة المنتدي
مديرة ومؤسسة المنتدي
avatar

انثى عدد المساهمات : 360
نقاط : 714
الشكر : 1
تاريخ التسجيل : 30/12/2009

مُساهمةموضوع: كم أعشقه ღ ღ ღ ღ ღ   الثلاثاء 26 يونيو 2012, 11:24 pm


إنني أحبه منذ زمن طويل وحبي له كل يوم في ازدياد 
كم أعشقه !! هو لا ينفصل عني فغالبا ما يلازمني
لقد زادني جمالا و زينني .....به صرت ملكة بهذه الدنيا
أعطاني ثقة بنفسي و زادني قربا وحبا لربي
لقد اخترته بنفسي ولم يتدخل أحد بقراري
لقد اخترته وأنا له عاشقة ومتيمة ويسر الله كل شئ والحمدلله
أحببته منذ أن كنت طفلة بريئة ...كنت أنظر له على أنه هو أكثر شئ
مهم لكل امرأة ....لذلك  تمسكت به ولم أتخلى عنه لحظة
طمعت وطمحت أن يزيدني تقوى وعفافا ويقربني لطريق الجنة
ولم أتحمل أن أبقى بعيدة عنه طويلا ..
لقد ارتديته وأنا صغيرة نعم لا تتعجبوا مني فأنا أتحدث عن حجابي
وأحسست أني به حينها زدت جمالا ووقارا وصرت
ملكة جمال العالم
أوووه ستقولون مبالغة !!! ربمآ تشعرون كذلك لكن أنا أصف لكم شعوري
ما أجمل ذلك الاحساس !!ما أجمل ذاك اليوم ...
أشعر وكأنه يوم عيد ...سبحان الله
كبرت وعلاقتي به كل يوم تزداد توطدا و شدة ..فأنا الآن أكثر شئ يشعرني بالتعاسة
التفكير في أن يخلعه أحد عني ...مستحيل
لقد وهبني الله نعمة مستحيل أن أفرط بها يوما ما ...
مستحيل ان أفرط في عفتي ...كرامتي ...حريتي ...وقاري ...إسلامي
طاعتي لربي...احترامي لذاتي....تقديري لنفسي
مستحيل أن أفرط في سر من أسرار سعادتي و راحتي النفسية
والله إحساس لا يضاهيه إحساس أن تشعر المرأة
كم هي غالية ولؤلؤة ودرة ثمينة بهذا الحجاب
أن تشعر أن الله فرض عليها ما يحافظ عليها ويرقى بها...
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

همسة أهمسها إليكِ غاليتي...
حجابكِ هو حياتكِ ...روحك ...دينك
حينما تفرطين به ولا تلتزمين به فإنك  بذلك تقتلين راحتك
أختي حجابك حجابك حجابك ....التزمي به وبعفافك
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
دعيني أقص عليكِ قصة يهودية أسلمت سمعت قصتها على قناة الخليجية
كانت تعيش بأمريكا مرفهة لها زوج وأبناء ووظيفة راقية وعائلة كبيرة
تركت كل شئ من أجل الإسلام ...تركتهم جميعا و
أتت إلى مصر حتى تعيش ببلد مسلم
سألها المذيع بآخر الحلقة ما هي رسالتكِ لأخوانك وأخواتك في الإسلام ؟
قالت : أقول لأخواتي :
ألبسن الحجاب ((النقاب))فإنني ما أحسست بالحرية إلا وأنا ارتديه
شعرت أنه يضمن لي الحرية ولغيري من الناس

وأقول لإخواني :
اتركوا بناتكم وزوجاتكم واخواتكم يرتدين الحجاب فإنه أفضل بكثير من أي شئ آخر
ستضمن حريتهم بالحجاب

أو كما قالت لأني لا أذكر كلامها حرفيا
فأضمني لنفسك الحرية وقولي كم أعشقه !!
كم أعشقه ما دام الله سيرضى عني وأنا به
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
تخيلي غاليتي لو أنك الآن تغرقين وسط البحر وبظلمته ووحشته
وحبل النجاة الذي قدم إليكِ هو الحجاب هل ستتركيه ؟؟
هل ستتركيه ؟؟
أكيد لا ...هكذا هو حال الدنيا هي البحر الملئ بالمخاوف والفتن
و حبل النجاة طاعتك لربك وحجابك
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

تخيلي لوجاء ملك الموت لكِ الآن هل تودين أن تقابلي الله بحجابك هذا
أم ستقولين امهلني الوقت لأغير من حجابي واجعله فضفاضا واجعله صحيحا ..
أختاه خذي القرار ولا تترددي في الأمر
استمعي لأمر ربك
ياأيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من
جلابيبهن ذلك ادني أن يعرفن فلا يؤذين)(سورة الاحزاب)

قوله تعالى: وَقُل للمُؤمِنَاتِ يَغضُضنَ مِن أَبصَارِهِن وَيَحفَظنَ فُرُوجَهُن
وَلاَ يُبدِينَ زِينَتَهُن إِلا مَا ظَهَرَ مِنهَا وَليَضرِبنَ بِخُمُرِهِن عَلَى جُيُوبِهِن
وَلاَ يُبدِينَ زِينَتَهُن إلى قوله: وَلاَ يَضرِبنَ بِأَرجُلِهِن لِيُعلَمَ مَا يُخفِينَ مِن زِينَتِهِن
وَتُوبُوا إِلَى اللهِ جَمِيعاً أَيهَا
المُؤمِنُونَ لَعَلكُم تُفلِحُونَ
]النور:30].
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
إن اردت الطاعة لله وعزمتِ عليها وأخلصتِ لله بلا شك سيوفقك الله وسييسر لكِ الامور
ان كنتِ تخافين الأصحاب وسخريتهم فمن ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه
صدقيني الله من يملك تلك القلوب فتوكلي عليه وتذكري فقط رضا الله
فرضا الناس غاية لا تدرك
كم من أخت خافت ان ترتدي الحجاب فيعارضها الأصحاب فكانوا اول من شجعها
لأن من يحبك فعلا... يحبك لشخصك
و كما قالت لي صديقتي يوما :
كيف اترك صديقة تطيع الله ؟ أنا لا أتركها بل اتمسك بها
حتى لو لم اكن مثلها
لأني من المفترض ان اضعها أمامي قدوة  واسعى لأكون مثلها

والله ما أجمل تلك السخرية التي يسخرونها منكِ وهم لا يعلمون تلك النعمة التي أنتِ بهآ
احتسبي الأجر وستجدي الله يثبتك ويثلج صدرك ويقويك
لا تخافي أحد فقط خافي الله
اغتنمي العمر اليوم قبل ان تندمي وتقولين يا ليتني ..!!!

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
أما ان كنتِ تخافين معارضة الأهل حاولي معهم بهدوء وبحب وذكريهم بالجنة
وذكريهم بآيات الله عن الحجاب
قولي لهم ألا تحبون الخير لأبنتكم ؟ ألا تريدون لها الجنة والحياة الكريمة؟
يا ابتاه ان كنت تخاف ألا اتزوج ؟
اعلم يا أبي أن الزواج رزق من الله وفضل والله يؤتي فضله من يشاء
يا أبي رزق الله لا يأتي إلا بطاعة الله

أماه ألست تدعين لي بالزوج الصالح ؟؟
الزوج الصالح لا يرضى إلا بالزوجة العفيفة فإن كنتِ تريدين لي ذلك
اتركيني يا أمي ارتدي الحجاب

ربما يعارضون بالأول لكن فيما بعد سيفخرون أن ابنتهم ارتدت الحجاب وتمسكت به
سيفخرون أن أبنتهم تفكر بطاعة الله وجنته
سيفخرون أن ابنتهم لم تعاملهم إلا بكل حب وود لأنها ملتزمة

غاليتي::
كتبته على عجل ولكنها خاطرة كتبتها وأنا اكتب كل كلمة بنبضي
فأنا أريد لكِ أن تشعري بما أشعر ..اريدكِ أن تشعري بهذا الاحساس الرائع
الذي يجعلك لا تهتمين بما ضحيتِ ...ولا تهتمين لما تركتِ
بل تتمنين أن تزيدين وتتقربين لله أكثر
ربما أكون قد احسنت بتعبيري وربما لا ..
فليس هناك من يحسن دائما و لا يسئ دائما
لكن ما يهمني اني  اردت ارسال رسالة فهل إليكِ وصلت ..؟
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
أحبكِ في الله

 


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ftyat-aleslam.yoo7.com
 
كم أعشقه ღ ღ ღ ღ ღ
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فريق فتيات الإسلام الدعوي :: ...عام... :: عَـلـــى طَـــريـقِ الـــدَّعْـــوةِ-
انتقل الى: